حقوق وحريات

مركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان ومنظمة نداء جنيف..

ورشة "تفعيل استراتيجية شبكة أصدقاء القانون الدولي الإنساني بعدن"

الوقت الأربعاء 28 يوليو 2021 1:17 م
ورشة "تفعيل استراتيجية شبكة أصدقاء القانون الدولي الإنساني بعدن"

اليوم الثامن ورشة عمل حول تفعيل استراتيجية شبكة أصدقاء القانون الدولي الإنساني في عدن

انعقدت صباح الثلاثاء الموافق 27 يوليو 2021م أعمال اليوم الأول لورشة عمل حول: تفعيل استراتيجية شبكة أصدقاء القانون الدولي الإنساني.

تمت الفعالية برعاية ودعم منظمة نداء جنيف بالشراكة مع مركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان.

حيث خصصت هذه الورشة التي ستعقد خلال يومي 27 – 28 يوليو لأعضاء شبكة أصدقاء القانون الدولي الإنساني في عدن.

وقد افتتحت اعمال الورشة بكلمتين لكل من الأستاذة سماح جميل (المدير التنفيذي لمركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان) والاستاذة مريم إسماعيل مديرة مكتب منظمة نداء جنيف في اليمن..

حيث استهلت الأستاذة سماح جميل كلمتها بالترحيب بالأستاذة مريم إسماعيل وجميع المشاركين والمشاركات في أعمال هذه الورشة. أعضاء شبكة أصدقاء القانون الدولي الإنساني في عدن.

)قضاة /اكاديميون/ محامون/ رؤساء منظمات مجتمع مدني/ نشطاء في مجال حماية حقوق الإنسان/ قيادات مجتمعية/ صحفيون(.

كما أضافت إن الشبكة ستكون بداية انطلاق لعمل جاد ومثمر في نشر القانون الدولي الإنساني والتوعية بمحتواه وأهدافه الإنسانية في عدن وبقية المحافظات ...

فيما رحبت الأستاذة مريم إسماعيل بكلمتها بالمشاركات والمشاركين وسعادتها أن تكون معهم في هذه الفعالية الهامة التي تنظمها منظمة نداء جنيف بالشراكة والتعاون مع مركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان.

حيث استعرضت في كلمتها الدور الذي تلعبه وتساهم فيه منظمة نداء جنيف في التوعية والإرشاد بما يتضمنه القانون الدولي الإنساني في البلدان التي تواجه الحروب والصراعات والنزاعات المسلحة. 

وقدمت من خلال كلمتها صورة عن منظمة نداء جنيف والدور الذي تقوم به في مواقع النزاعات المسلحة والحروب في عديد من دول العالم ومنها اليمن التي تشهد مثل هذه النزاعات المسلحة.

وقد تم إدارة وتيسير هذه الورشة من قبل الأستاذ محمد قاسم نعمان رئيس مركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان والأستاذة مريم إسماعيل.

حيث تولى الأستاذ نعمان شرح بنود وتفاصيل ما يتضمنه القانون الدولي الإنساني والذي يركز على أهمية حماية المدنيين والمنشآت والأعيان المدنية أثناء الحروب والنزاعات المسلحة.

منوهاً إلى أهمية الدور المناط بشبكات أصدقاء القانون الدولي الإنساني ومنها الشبكة التي تم اشهارها في عدن في حماية المدنيين والمنشآت والأعيان المدنية أثناء النزاعات المسلحة.

مستعرضاً تفاصيل الأدوار التي يمكن لشبكة الأصدقاء أن تلعبه بمساهمة ومشاركة منظمات المجتمع المدني والنشطاء والمكونات المجتمعية داخل المجتمعات المحلية. وبالذات في مجال التوعية والإرشاد ووضع الآليات المناسبة لحماية المدنيين والأعيان والمنشآت المدنية.

وقد تخللت اعمال الورشة في يومها الأول مناقشات واسعة من قبل المشاركين حول ما تم تناوله وبالذات ما يتعلق بالرسائل الـ18 والتي تعمل عليها منظمة نداء جنيف، والتي تهدف الى دعم وتمكين المدنيين في جهودهم لحماية أنفسهم من آثار النزاع المسلح. بالإضافة إبلاغ المدنيين بالتزامات أطراف النزاع تجاههم تحت القانون الدولي الإنساني، وتقديم إرشادات حول كيفية تكييف سلوكهم من أجل تعزيز حمايتهم على أساس التزامات المتحاربين. 

وستواصل الورشة أعمالها غداً لتقف أمام بقية محتوى برنامج عمل الورشة ومنها برنامج عمل شبكة أصدقاء القانون الدولي الإنساني بعدن..

وبلورة آراء وأفكار ومقترحات المشاركين والمشاركات حول آلية العمل التي تستند إليها الشبكة في عملها القادم برعاية مركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان وبتنسيق ودعم وشراكة مع منظمة نداء جنيف مكتب عدن ممثلاً بالأستاذة مريم إسماعيل القائمة بأعمال وإدارة مكتب منظمة نداء جنيف في اليمن حالياً.

التعليقات

الصورة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5e85af3b6fb37.png

الاعداد السابقة