الرياضة

الدوري الإيطالي..

فريق "الروسونيري" يتطلع للعودة من ارض روما بنقاط الفوز

الوقت الجمعة 26 فبراير 2021 10:56 م
فريق "الروسونيري" يتطلع للعودة من ارض روما بنقاط الفوز

اليوم الثامن ميلان يتوق للبقاء في الصراع على اللقب

اليوم الثامن وكالات

لن تكون مهمة ميلان الوصيف لمواصلة مطاردة جاره انتر المتصدر سهلة عندما يحل على روما الرابع في أبرز مباريات المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الايطالي لكرة القدم، فيما سيأمل غريمه الاستفادة من تعثّر محتمل لمنافسه والابتعاد في الصدارة عندما يحل على جنوى.

ويتصد انتر الباحث عن لقبه الاول في "سيري أ" منذ 11 عامًا الترتيب برصيد 53 نقطة بفارق أربع نقاط عن ميلان الثاني، تسع عن روما الرابع وثماني عن يوفنتوس الثالث، علمًا أن الأخير خاض مباراة أقل من منافسيه الثلاثة.

ويدخل ميلان المواجهة على الملعب الأولمبي في العاصمة بعد خسارتين متتاليتين في الدوري، أولا امام سبيتسيا (2-صفر)، قبل أن يسقط بثلاثية نظيفة قاسية امام غريمه انتر على ملعب "سان سيرو" الاحد.

وستكون المواجهة بين روما صاحب أفضل سجل على ارضه هذا الموسم في الدوري حيث لم يخسر أي مواجهة حاصدًا 30 نقطة وميلان صاحب أفضل سجل خارج الديار مع 28 نقطة من تسعة انتصارات، تعادل وخسارة.

وسبق أن انتهت المواجهة الاولى التي جمعتهما في الكالتشيو هذا الموسم بتعادل ايجابي مثير 3-3.

ويدخل الفريقان المباراة بعد تأهلمهما الخميس الى الدور ثمن النهائي من الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" بعد أن أنجز الروسونيري المهمة بصعوبة أمام النجم الاحمر بلغراد الصربي بتعادله على ارضه ايابًا 1-1 بعد أن تعادل 2-2 ذهابًا، فيما كان أسهل على روما الذي أقصى براغا البرتغالي 5-1 في مجموع المباراتين.

وكان روما تعادل في المرحلة السابقة سلبًا امام مضيفه بينيفينيتو.

وقال مدرب فريق العاصمة باولو فونسيكا "ستكون مباراة مهمة جدًا أمام فريق عظيم يؤدي جيدًا".

وعانى ميلان من تراجع في النتائج في مطلع العام الحالي حيث سيأمل تفادي خسارة خامسة في الدوري في أول شهرين من السنة الجديدة.

انتر لفوز خامس تواليًا

ويستقبل انتر على ارضه جنوى المنتفض مؤخرًا والذي عاد الى منتصف جدول الترتيب بعد سلسلة من سبع مباريات من دون هزيمة منذ وصول المدرب الجديد دافيدي بالارديني.

لا يملك فريق المدرب أنتونيو كونتي أي استحقاقات قارية بعد حلوله في المركز الأخير في مجموعته في دوري الابطال، لذا فإن ذلك قد يشكل نقطة إيجابية في مسعاه لفوز خامس تواليًا محليًا يقربه من لقب أول في "سيري أ" منذ العام 2010 عندما حقق الثلاثية التاريخية بإشراف البرتغالي جوزيه مورينيو.

أما يوفنتوس بطل المواسم التسعة الاخيرة القابع في المركز الرابع بفارق ثماني نقاط عن النيراتسوري مع مباراة مؤجلة، فيحل على فيرونا التاسع في رحلة حذرة.

وعاد نجم "السيدة العجوز" البرتغالي كريستيانو رونالدو الى هوايته المفضلة بتسجيله ثلاثة اهداف في المباريات الثلاث الأخيرة في الدوري بعد أن فشل في هز الشباك في الثلاث السابقة، ما ساهم في ارتقائه الى صدارة ترتيب الهدافين مع 18 هدفًا بفارق هدف عن البلجيكي روميلو لوكاكو هداف انتر.

ويحل أتالانتا الخامس (43 نقطة) على سمبدوريا في أعقاب سقوطه بهدف نظيف على ارضه امام ريال مدريد في ذهاب الدور ثمن النهائي من دوري الابطال الأربعاء، وسط شكوك بمشاركة مهاجمه الكولومبي دوفان زاباتا بعد معاناته من مشكلة عضلية امام بطل اسبانيا حيث اضطر للخروج بعد مرور نصف ساعة فقط.

ويسعى فريق المدرب جان بييرو غاسبيريني المحافظة على آماله بتحقيق المركز أقله لبلوغ دوري الابطال الموسم المقبل، إلا أنّ المهمة ستكون صعبة أيضًا في ظل تخلف لاتسيو عنه بفارق الأهداف فقط في المركز السادس قبل رحلته الى بولونيا السبت. 

نابولي وغاتوسو تحت الضغط 

ويرضخ نابولي ومدربه جينارو غاتوسو تحت الضغط قبل المباراة امام ضيفهم بينيفينيتو، بعد أن منيوا بثلاث هزائم في مبارياتهم الخمس الأخيرة في الدوري وخروجهم من يوروبا ليغ على يد غرناطة الاسباني.

وقال غاتوسو "نستحق الانتقادات، الامور لا تسير بشكل جيد. أنا المسؤول المباشر".

وتابع بطل العالم السابق "أتفهم الهجوم العنيف عليّ ولكن دعوا لاعبيّ وشأنهم. نريد أفعال لا أقوال ولكن لا يجب أن يصيبنا الاحباط. يجب ان نتطلع الى الامام".

ويغيب المهاجم النيجيري فيكتور أوسيمهن عن المواجهة بعد أن تعرض لإصابة في رأسه خلال الخسارة 4-2 امام اتالانتا في المرحلة السابقة، فيما يعود هداف النادي البلجيكي داير مرتنز بعد تعافيه من إصابة في الكاحل.

وتأجلت مباراة تورينو مع ساسوولو الجمعة بسبب تفشي فيروس كورونا في الاول.

أول اختبار لسيمبليتشي

سيقود المدرب ليوناردو سيمبليتشي كالياري في أول مباراة له على رأس الجهاز الفني للنادي بعد تعيينه خلفًا للمقال اوزيبيو دي فرانشيسكو عندما يحل ضيفًا على المتذيل كروتوني.

ويحتل كالياري فريق جزيرة ساردينيا المركز الثامن عشر في منطقة الهبوط بعد سلسلة من 16 مباراة من دون انتصار هي الاسوأ له في الدوري.

ولم يسبق لكروتوني الذي مني بخمس هزائم متتالية أن فاز على كالياري.

إحصاءات لافتة

- سجل انتر 57 هدفًا في "سيري أ" هذا الموسم بينها 30 للثنائي لوكاكو (17) والأرجنتيني لاوتارو مارتينيس (13).

- (19) لاتسيو يقترب من معادلة رقمه القياسي في المباريات التي سجل فيها هدفًا على الأقل تواليًا في الدوري (21).

- رونالدو يتصدر ترتيب الهدافين (18)

- لم يخسر روما على ارضه في الدوي في 16 مباراة متتالية

- 15 لاعبًا سجلوا لأتالانتا هذا الموسم

- لم يفز بارما منذ 14 مباراة في الدوري

التعليقات

الصورة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر

الصحيفة الورقية |

5e85af3b6fb37.png

الاعداد السابقة